الأحد، 21 يناير 2018

ملف روابط عن اميركا امريكا


أمريكا بعيون مشاهيرها: هي دولة عصابات مجرمة
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_91.html

هكذا يعاملون المراة في اميركا لانها طلبت زيادة في راتبها كمعلمة يتم تعامل الشرطة بعنف معها
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_11.html
لماذا يتبنى تنظيم الدولة كل العمليات الإرهابية في أوروبا؟
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_80.html

كيف ضبطت أمريكا إعلانات المشاهير؟
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_32.html

كذبة سفير اميركا المعين في هولندا قبل ان يتولى مصنب السفير عن المسلمين في هولندا
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_51.html
لتكفيريين التكفيريون المسيحيون المسيحيين و التكفيريين الشيعة
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_28.html
زمن الاسلام فوبيا والغاء المسلمين ونشر العلمانية و الحرب على الاسلام و القيم و الفضائل
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_99.html

السيناتور الاميركي ديك دوربين يؤكد وصف ترامب الدول الافريقية واميركا اللاتينة بالفاظ عنصرية سوقية
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_84.html
اعتراف سفير بريطانيا تم غزو الغراق بكذبة و عن الجرائم التي ارتكبها الغرب
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_606.html

ملف مقالات اللغة العربية الفصحي و اللهجة العامية

دراسة : 79.4٪ يؤكدون أن أحوال اللغة العربية أفضل ..وانقسام حول مفهوم الهوية
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/794.html
لكي يتحدث طفلك اللغة العربية دون عناء.. هذه أكثر الطرق نجاحا
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_747.html
المصريين لا يعرفون كيف يتحدثون اللغة العربية الفصحى بسبب تدني المستوي التعليمي في مصر
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_585.html

المصريين لا يعرفون كيف يتحدثون اللغة العربية الفصحى بسبب تدني مستوي التعليم في مصر و الاتجاه الي المدارس الاجنبية التي تدرس اللغات الانجليزية و الفرنسية و الالمانية
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_414.html
بين اللغة العربية و لغة مصر القديمة
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_974.html
بين اللغة العربية ولغة الأمازيغ ( تامازيغت )
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_898.html

الفصحى والعاميات.. صراع أم توافقات؟! مطالعات في الحالة المصرية (1/ 2)
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/1-2.html


يوم ما كنا نتحدث اللغة العربية الفصحى، لكن متى اعوجّ لسان المصريين؟
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_676.html
معنى مصر ام الدنيا وكذبة حضارة مرة 5000 و زادوها الي 7000 سنة
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/7000.html
ملف المصري يعيش حالة انكار روابط مقالات عن صفات الشخصية المصرية
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_63.html
داء الشخصية المصرية عند جمال حمدان
http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_65.html




يوم ما كنا نتحدث اللغة العربية الفصحى، لكن متى اعوجّ لسان المصريين؟

20 ديسمبر 2017

بعد دخول الإسلام لمصر على يد عمرو بن العاص؛ كانت الفئة الأكبر من المصريين تحرص على تعلم اللغة العربية لأغراض العبادة؛ وحتى غير المسلمين كانوا يتعلمون اللغة العربية للترقي في المناصب الرفيعة في دواوين الدولة، التي كانت تختص بمن يتحدثون اللغة العربية. لكن هل كل هذا يعني أن المصريين بكافة أطيافهم وتحديدًا بسطاء الناس، كانوا في يوم ما يتحدثون باللغة العربية الفصحى؟

في العصور التي تلت الفتح الإسلامي مباشرة، كان المصريون يتحدثون قدر الإمكان بما يسمى بـ«اللغة العربية الدارجة» وهي قريبة جدًا من الفصحى؛ كما يوضح الناقد الأدبي، الدكتور عزوز إسماعيل في حديثه لـ«شبابيك».

اقرأ المزيد
6 أماكن هتقويك في اللغة العربية.. اتعلمها صح

ورغم أن البعض منهم حاولوا قدر الإمكان المحافظة على لغاتهم القديمة، لكنها لم تصمد أمام اللغة العربية، بسبب طبيعة العصر والاحتكاك بالعرب واهتمام المصريين المسلمين بتعلمها والتحدث بها، كما يقول «إسماعيل».
كيف انتشرت الفصحى بين المصريين؟

كانت هناك لغات كثيرة منتشرة بمصر قبل الفتح الإسلامي؛ مثل اللغة القبطية التي اقتصرت على الكنائس، بالإضافة إلى اللغة اليونانية، وحتى اللغة العربية وُجِدت في مصر ولكن بشكل محدود جدًا، عن طريق القبائل العربية التي هاجرت إلى مصر قبل فتح عمرو بن العاص؛ وفقا للناقد الأدبي الدكتور ربيع مفتاح في حديثه لـ«شبابيك».

وعندما دخل العرب مصر بشكل أوسع بعد الفتح الإسلامي، بدأت اللغة العربية تزيح هذه اللغات، وتصبح المسيطرة بسبب التعاملات اليومية والتجارية وعن طريق المساجد والعبادات، كما يقول «مفتاح».

اقرأ المزيد
لكي يتحدث طفلك اللغة العربية دون عناء.. هذه أكثر الطرق نجاحا


اللغة العربية الدارجة

وعندما بدأ المصريون يتحدثون باللغة العربية، وأصبحت هي المسيطرة بين تلك اللغات القديمة؛ حدث أن اللغة العربية امتزجت بتراث المصريين وثقافتهم.

ومن هنا فرض المصريون ألفاظًا جديدة على العربية، وامتزجت بها لهجاتهم المختلفة، وتحورت بعض ألفاظ اللغة العربية؛ ونتج عن كل هذا لغة جديدة هي ما نطلق عليه «اللهجة العامية» كما يقول «مفتاح».

ولكن الفرق بين العربية الفصحى والعامية لم يكن كبيرا لهذه الدرجة، فما حدث هو تحوير في نطق بعض الكلمات أو إدخال كلمات جديدة للغة العربية. يوضح الناقد الأدبي أن: «كلمة مثل «وين» التي نسمعها في صعيد مصر أصلها الكلمة العربية «أين». وكلمة «معلش» التي تقال للمواساة، هي اختصار لجملة عربية هي: «ما عليه شيء».
هل تحدث البسطاء بالعربية الفصحى؟

المجتمع المصري بشرائحه المختلفة أدخل اللغة العربية الفصحى في حياته اليومية، كما يؤكد الناقد الأدبي، ورئيس قطاع النشر السابق بالهيئة المصرية العامة للكتاب، الدكتور شريف الجيار.

البسطاء تأثروا كثيرا بهذه اللغة شفاهة؛ فكانوا ملتزمين بتعلم العربية ليقرؤوا القرآن الكريم؛ ثم استخدموا الفصحى التي يشوبها بعض العامية في التعاملات التجارية والحياة اليومية.

في هذا الوقت كانت العامية، وليدة الفصحى وامتداد لها، وكانت الطبقات البسيطة تردد الجمل الفصيحة في ثنايا العامية؛ كما يؤكد «الجيار».
متى انحدرت الفصحى لصالح العامية؟

وكان لابد من لحظة انحدار، تنسحب فيها اللغة العربية لصالح العامية التي اتخذت شكلا بعيدا كثيرا عن الفصحى، بداية من العصر المملوكي ثم العثماني، هكذا يستكمل «عزوز» حديثه لـ«شبابيك».

لم يعد الحكام من العرب أو الذين يحرصون على اللغة العربية، فقد كانت اللغة العربية حاضرة في المجتمع المصري بسبب تشجيع الأمراء للأدباء والشعراء وحرصهم على نشر اللغة العربية في الكتاتيب؛ فأما المماليك فقد كانوا «أجانب» من جميع أنحاء العالم، ولم يهتموا إطلاقا باللغة العربية أو حتى بأي علم أو أدب آخر؛ وأما العثمانيون فقد تعصبوا للغتهم التركية على حساب العربية، كما يقول أستاذ النقد الأدبي.

الكلمات الأجنبية بدأت تغزو اللغة العربية بكثرة في هذين العصرين، وأصبحت جزءًا من نسيج اللغة، مثل كلمة «أجزاخانة» من أصل تركي، و«ديوان» ذات الأصل الفارسي.

الكلمات الأجنبية ليس عيبا في اللغة

لكن هذه الكلمات الأجنبية الدخلية لا تعد عيبًا في اللغة، كما قد يعتقد البعض. يستكمل «الجيار» حديثه لـ«شبابيك»: «اللغة الحية هي التي تستوعب اللغات الأخرى وتتفاعل معها، فحتى في القرآن الكريم كانت هناك كلمات أجنبية مثل كلمة «استبرق» وهو نوع من القماش باللغة الفارسية».

أما انحدار اللغة العربية فكان لسبب آخر وهو إهمال اللغة والأدب و«تتريك اللغة» والذي أثر عليها سلبًا. فمثلا في العصر العباسي الأول كانت الدولة الإسلامية أكثر انفتاحًا على الثقافة الفارسية، ولم يؤثر ذلك على اللغة العربية بل أضاف إليها، لأنه كان هناك اهتمام كبير بالأدب، وظهر شعراء كبار مثل أبو تمام والبحتري أبو نواس.
الشعر العامي في العصر العثماني

كان أحد الشعراء المصريين الذي يدعى «ابن عروس» من العوامل التي أثرت في انتشار العامية على ألسنة المصريين؛ فقد لعب شعراء العامية في العصرين المملوكي والعثماني دورا كبيرا في سحب البساط من اللغة العربية، كما يقول «مفتاح».

«ابن عروس» شاعر شعبي ولد في صعيد مصر بمدينة «قوص» في محافظة قنا، بدأ حياته كلص وقاطع طريق، وأنهاها كشاعر للعامية وفيلسوف الطبقة الشعبية.

وإن كان بعض النقاد يختلفون على «ابن عروس» وكونه شخصية حقيقية أم لا، لكن الشعر المنسوب إليه، يرينا كيف اتمزجت العامية بالعربية في تلك الفترة.

فنرى العامية غالبة على هذا الشعر:

أنا باوحّد اللي خلق الناس

خلق مسلمين ونصارى

وناس نايمة على فرش وكناس

وناس على المعايش حيارى

بينما لا تزال الفصحى غالبة على بعض الشعر العامي لابن عروس مثل:

من يبغضك لم يحبك

ولو طعمته حلاوة

السن للسن ضاحك

والقلب كله عداوة

تطور الفصحى والعامية في العصر الحديث

منذ العصر المملوكي ظلت اللغة العربية في انحدار شديد، حتى حدثت النهضة الأدبية في العصر الحديث القرن التاسع عشر على يد الشاعر محمود سامي البارودي، مؤسس مدرسة «الإحياء والبعث» ثم تبعه أمير الشعراء أحمد شوقي، وقد ساعد دخول الطباعة إلى مصر على يد الحملة الفرنسية في هذه النهضة أيضا، كما يوضح أستاذ النقد الأدبي، الدكتور عزوز إسماعيل.

وفي العصر الحديث نفسه جاء اللبنانيون إلى مصر وأسسوا للصحافة المصرية، متمثلة في مؤسسات كبرى مثل جريدة الأهرام، ودار الهلال، والتي لعبت دورا كبيرا في نهضة اللغة.

كل هذه العوامل أدت لنهوض اللغة العربية والأدب من جديد، أدى إلى تطور في اللغة العامية كذلك والأدب العامي، الذي بلغ ذروته على يد شعراء مثل عبد الرحمن الأبنودي، هكذا يوضح الناقد الأدبي، الدكتور ربيع مفتاح.

عاميتهم أقرب للفصحى من الآن

كانت العامية الدارجة على لسان البسطاء في الأزمنة السابقة أقرب للغة العربية من العامية الآن، كما يقول «الجيار».

فالتطور التكنولوجي أثر سلبًا على اللغة العربية ككل، ولم يعد حتى المصريون يكتبون العامية بحروف عربية بعد أن انتشر الـ«فرانكو آراب» كما يفسر «الجيار».

الآن أصبح تحدث المصريين باللغة العربية الآن، مقصورا على فئة المثقفين والأدباء في جلساتهم الخاصة، ولم يعد المصريون يمزجون بالعامية بالفصحى في أحاديثهم اليومية مثل السابق، كما يختم «عزوز» حديثه لـ«شبابيك».

الفصحى والعاميات.. صراع أم توافقات؟! مطالعات في الحالة المصرية (1/ 2)

2017-12-24

نبيل عبد الفتاح

الصراع اللغوي بين الفصحى والعامية، يشكل واحدًا من الظواهر اللغوية والاجتماعية والثقافية الممتدة في المجتمع المصري، وهي تعبر عن بعض التناقضات بين اللغة الكتابية واللغة الشفاهية، بين غالب الخطابات المكتوبة أو السرديات، وبين الخطابات الشفاهية في الاتصال اليومي والمعيشي، بعض السرد الروائي والقصصي الذي يتداخل مع بعض من اللغة العامية، وكذلك الأمر بالنسبة للخطابات الشفاهية السياسية، بها بعض من الفصحى، وبعض من العامية لاعتبارات تتصل بسعي السياسي للتأثير والتعبئة للمخاطبين بها، أيًا كانت شرائحهم الاجتماعية ومدى حظوظهم من التعليم والثقافة والملكات اللغوية، وهي ظاهرة تاريخية وسياسية ولغوية لا سيما منذ تأسيس نظام يوليو 1952، في عديد عهودها من جمال عبد الناصر والسادات ومبارك حتى في أعقاب الانتفاضة الجماهيرية في 25 يناير 2011 والمراحل الانتقالية الأولى، والثانية، والثالثة التي لا تزال مستمرة حتى الآن!

الثنائية اللغوية الفصحى والعامية، تبدو في بعض الأحيان ضدية الطابع حيث لا يمكن استخدام الثنائية في الكتابات الأكاديمية في العلوم الاجتماعية، وفي أحيان أخرى تشير إلى بعض التوافق والتداخل بين كليهما، في بعض من لغة السرد والشعر العامي، وفي النصوص المسرحية، والقصص، وفي لغة السياسي وخطاباته.

الصراع بين اللغة الفصحى والعامية يعود إلى مطالع النهضة المصرية منذ منتصف القرن التاسع عشر، وطيلة القرن العشرين، وممتدة، فهي إشكالية تاريخية ومستمرة إلى الآن، ويمكن رصد معالمها الرئيسة والتوترات المصحوبة على الصراع فيما بين كلا اللغتين على النحو التالي:
1- في عام 1868 كتب رفاعة رافع الطهطاوي كتاب "أنوار توفيق الجليل من أخبار توثيق بني إسماعيل"، ذهب فيه إلى "إنَّ اللغة المتداولة المُسماة باللغة الدارجة التي يقع بها التفاهم في المعاملات السائرة لا مانع أن يكون لها قواعد قريبة المأخذ تصنف بها كتب المنافع العمومية، والمصالح البلدية.. "وكلا التعبيرين الآخيرين المنافع العمومية، والمصالح البلدية يشيران إلى لغة الكتابة الرسمية. (انظر الباحث عدنان أبو شعر في مقاله الفصحى في مواجهة العامية (Majles.Aulkah.net) أي استخدام أجهزة الدولة للغة العامية في مكاتباتها ووثائقها، وعملها الداخلي وفي علاقاتها مع الجمهور.
ويرصد بعض الباحثين -عدنان أبو شعر في مقالة سابق الإشارة إليه- التطورات التاريخية للدعوى إلى استخدام اللغة العامية بديلاً عن اللغة العربية الفصحى، وعلى رأس هؤلاء المستشرقين الألماني "ولهلم اسبيتا" مدير دار الكتب المصرية، الذي ذهب في كتابه "قواعد العربية العامية في مصر" إلى أن الكتابة بالفصحى لا تؤدي إلى نمو وتطور الأدب. ثم تلاه المستشرق الألماني كارل فولرس مدير دار الكتب المصرية الذي جاء بعد "ولهم اسبيتا"، الذي كتب كتاب "اللهجة العربية الحديثة"، والذي طالب باستخدام اللغة العامية، واستعمال الحروف اللاتينية في كتابتها، وهو ما تبناه بعض كبار المفكرين المصريين فيما بعد. ثم دعا اللورد دوفرين الوزير البريطاني عام 1882 إلى استخدام العامية وعدم استخدام الفصحى في تقرير له لوزير الخارجية البريطاني بهدف تشجيع اللهجة العامية المصرية.

الواضح أن وراء الدعوة إلى استخدام العامية وهجر اللغة الفصحى، كان يقف وراءه بعض من المستشرقين الأوروبيين إلى حد الدعوة إلى صياغة أبنية نحوية، وقواعد للغة العامية، ثم إلى كتابتها بالحروف اللاتينية، على نحو يشير إلى محاولة إيجاد بعض من المشابهة بين العامية المكتوبة بالحروف اللاتينية، وبين اللغات اللاتينية، وهى حالة نفسية مصدرها الحالة الكولونيالية، ونزعة الاستعلاء الاستعماري الرامية إلى إعادة صياغة لغة من هم في وضعية الاستعمار وتحت الاحتلال الأجنبي.

يمكن القول أيضًا مع حسن النوايا أن بعضهم توقف أمام ظاهرة الجمود اللغوي في الفصحى وعدم حركيتها في التعبير الأدبي الحديث، ومن ثم ذهب إلى أن الحل يكمن في حيوية اللغة العامية وتطورها، ومن ثم هي أقرب إلى لغة الكتابة الأدبية في الرواية والقصة القصيرة والمسرح. لم يتناول بعضهم أثر حالة الاستعمار في إعاقة اللغة العربية عن التطور ضمن أسباب أخرى. يلاحظ أيضًا أن الإدارة الاستعمارية البريطانية كانت تأخذ بأسلوب الإدارة غير المباشرة لمستعمراتها، وتترك بعض نخب البلاد المستعمرة الموالين لها، أن يديروا من خلالها شئون الإدارة اليومية والحكم، وذلك على عكس الاستعمار الفرنسي، وأسلوب الإدارة المباشرة، وفرض اللغة الفرنسية قسرًا في التعليم والإدارة والوثائق والمكاتبات الرسمية، وهي نزعة كولونيالية اقتلاعية للغة البلاد المستعمرة وشعوبها على نحو ما تم في الجزائر وتونس والمغرب -رغم بعض المقاومات من خلال الدين واللغة العربية- حيث كانت حالة الجزائر واقتلاع اللغة العربية، علامة دامية ثقافيًا على إدانة هذا النمط الكولونيالي البغيض.
إن الطابع الاستعماري وراء الترويج إلى اللغة العامية في مصر، يبرز أيضًا في دعوات ويلكوكس الذي نشر عام 1926 رسالة "سوريا ومصر وشمال أفريقيا تتكلم البونية لا العربية" ودعا لأن تكون اللغة العامية المصرية هي اللغة السائدة في التعليم لمدة عشر سنوات. ثم قام القاضي الإنجليزي "سلدن ولمور" عام 1926، وزميل له فيليوت أستاذ اللغات الشرقية بجامعة كامبريدج في كتاب لهما بالإنجليزية "المقتضب أو الوجيز في عربية مصر"، والذي دعيا فيه إلى أن يكون العامية بديلاً عن الفصحى، ووضع قواعد تسهل تعليم الأولى.
7- قامت الحكومة البريطانية بدعم هذه الدعوة، ومن ثم شجعت على صدور جرائد باللغة العامية، حيث صد منها عام 1900 سبع عشر صحيفة. (وفق عدنان أبو شعر في مقاله الفصحى في مواجهة العامية).
لا شك أن تشجيع الحكومة والإدارة الاستعمارية البريطانية في مصر، تشير إلى البُعد الكولونيالي في بعض مرامي هذه الأطروحة اللغوية الشكل والسياسية المضمون والمرامي. من ناحية أخرى محاولة لقطع بعض الروابط العضوية بين اللغة العربية الفصيحة، وبين حركة الحياة والكتابة والتفكير لصالح العامية، ومن ثم بناء بعض من الحوائط الثقافية بين العربية، وبين البُعد الديني الذي يستخدم في المقاومة ضد الاستعمار ولو على الصعيد النفسي الجمعي.
8- من المصريين كان أستاذ الجيل أحمد لطفي السيد الذي طالب بتمصير اللغة العربية، وكتب عددا من المقالات في صحيفة الجريدة عام 1913، ودعا لاستعمال اللغة العامية بديلًا عن اللغة العربية الفصحى، وذلك لإنهاء ازدواجية اللهجة عند المصريين، وهي جزء من تطلعات بعض أدباء القومية المصرية، إلى تمصير لغة الكتابة والمشافهة والحياة.
9- ذهب المفكر الكبير سلامة موسى إلى "ضرورة توحيد اللغة واتخاذ العامية، انطلاقًا من أن اللغة الحية التي يستخدمها الناس في المجتمع لا بد أن تكون قادرة على تطوير لا تجميد الكلام".
10- ذهب شبلي الشميل إلى "استبعاد العربية والعامية معًا واتخاذ لغة أجنبية لتدريس العلوم الحديثة والتأليف فيها، بهدف إحيائنا علميًا وثقافيًا واقتصاديًا. في هذا السياق جاءت دعوات كتابة العربية بالحروف اللاتينية، ومنهم في لبنان سعيد عقل، وأنيس فريحة".
11- ودعا أيضًا المستشرق الفرنسي لويس ماسينيون عام 1929 إلى "أنه لا حياة للغة العربية إلا إذا كتبت بحروف لاتينية"، وتحمس لهذه الفكرة عبد العزيز فهمي.
(انظر في هذا الصدد موسوعة ويكبيديا https://arz.m.wikipedia.org.wiki,...)
12- ومن دعاة العامية مصطفى صفوان عالم النفس اللاكانى ذائع الصيت، الذي ترجم عطيل إلى العامية المصرية، وبيومي قنديل في كتابه حاضر الثقافة في مصر، الذي اعتبر اللهجة المصرية الحديثة، هي المرحلة الرابعة والأخيرة من اللغة المصرية القديمة العلامات سابقة السرد في الدعوة إلى العامية وتصعيدها، واتخاذها لغة للكتابة والمشافهة، تشير إلى أننا إزاء إشكالية تاريخية بامتياز ومستمرة، وإن خفتت بعض الأصوات الداعية لرفع هذه الازدواجية. نستطيع القول إن هذه الدعوات السابقة، كانت جزءًا من عمليات تاريخية واجتماعية وثقافية لتكوين القومية المصرية الحديثة، في إطار الدولة/ الأمة والسعي للتنظير للتمايز عن الميراث التركي/ العثماني ومحمولاته الثقافية والعرقية والدينية، وإلى قيادة الحركة القومية الدستورية للاستعمار البريطاني حركة التحرر من نير، ومن ثم كان بعض دعاة العامية من المثقفين والمفكرين المصريين، هم من المبشرين والمؤسسين للفكرة والحركة القومية المصرية الحديثة.

===========

مطالعات في الحالة المصرية (2/2)

كان الدافع الثقافي وراء الدعوة للعامية وتأصيلها ووضع قواعد لها، هو محاولة سعت إلى رفع الازدواجية اللغوية، بين الخطابات الشفاهية اليومية، والكتابية والسعي إلى تجسير الفجوات بين لغة النخبة الكتابية الفصيحة، وبين لغة الجمهور العامية، وهي نزعة بواعثها كامنة في تبني بعض هؤلاء الدعاة لمفهومي "التطور" و"التقدم" المستعار من المرجع السوسيو- فلسفي الأوروبي، الذي كان يحركهم في إنتاجهم الفكري.

ثمة أسباب أخرى تمثلت في أن بعضا من هذه الدعوات ارتبط بعضها بإحياء النزعة الفرعونية، -في سياقات عديد من الاكتشافات الأثرية المهمة آنذاك- إزاء دعوات العروبة، وامتداد النزعة القومية المصرية إلى مجال النحت والتصوير الفني. بعض التوترات بين الفصحى والعامية، ظهرت في المسرح المصري، لا سيما الكوميدي وعلى رأسهم نجيب الريحاني في مسرحياته الممصرة عن الفرنسية، وفي مسرحيات علي الكسار، في مواجهة بعض المسرحيات ذات اللغة الفصحى التي كان يقدمها بعض المسرحيين المصريين الآخرين كجورج أبيض ويوسف وهبي وزكي طليمات وفتوح نشاطي في مسرحياتهم التاريخية. أكدت السينما أيضًا حركية اللغة العامية في كتابة القصص وسيناريوهات الأفلام.

كانت اللغتان الفصحى والعامية متداخلتين حينا، ومتمايزتين في عديد من الأحيان في لغة الإذاعة وبرامجها، وظهر عديد من الصحف والمجلات باللغة العامية، من مثيل مجلات البعكوكة، ونصف كلمة لمأمون الشناوي والفكاهة التي رأس تحريرها فكري أباظة في العشرينيات. ورائد الكتابة بالعامية عبد الله النديم الذي أصدر مجلتي "النديم" و"الأستاذ" في أواخر القرن التاسع عشر.

هناك أيضًا بعض المقالات التي كتبها بالعامية حسين شفيق المصري في مجلتي
"الإثنين" و"الدنيا"، وكتب رواية بالعامية اسمها "الحاج درويش وأم إسماعين" في الثلاثينيات. وكتاب "مذكرات عربجي" الذي قيل إن سليمان نجيب كتبه، ويذكر فتحي غانم في مقال له أن فكري أباظة هو صاحب هذا الكتاب. هناك أيضًا ما كتبه المستشار عثمان صبري "شبابنا في أوروبا"، و"رحلة في النيل"، ونشر عام 1965 كتابه "أبجدية مصرية جديدة" بعد وفاته بعديد السنوات.
في هذا الإطار يمكن ذكر رواية مصطفى مشرفة "قنطرة الذي كفر" و"مذكرات طالب بعثة" للويس عوض التى كتبها في الأربعينيات وفقدها ثم وجدها سنة 1964، ثم نشرها في كتاب.

هناك أيضًا التمدد الكبير للغة العامية لدى بديع خيري، وبيرم التونسي، بل وبعض أغاني أحمد شوقي، والسلسلة الذهبية في شعر العامية المصرية من بيرم إلى فؤاد حداد، وصلاح جاهين، وعبد الرحمن الأبنودي، وأحمد فؤاد نجم، وسيد حجاب إلى عديد من شعراء العامية من السبعينيات إلى الآن.

ما ذكرناه سابقا لا يعدو أن يكون محض أمثلة على الصراع والتنافس والتوتر بين الفصحى والعامية التي استمرت في ظل نظام يوليو 1952. في تقديري المتواضع أن ذلك يعود أيضًا إلى عديد من الأسباب لا سيما في أعقاب ثورة يوليو 1952، يمكن طرح بعضها فيما يلي:

1- تطور القومية المصرية في طورها التسلطي الذي يمكن أن نطلق عليها القومية التسلطية، وطابعها الجماهيري، وسطوة مفهوم "الثقافة الجماهيرية"، وفي ظله بعض الشعبوية في أيديولوجيا النظام والإعلام وتمددها في بعض ثنايا العمل الثقافي والإعلامي على نحو أدى إلى موقف سياسي حاضن للغة العامية في عديد المجالات التي ترمي إلى التعبئة السياسية والاجتماعية في المسرح الكوميدي، وفي الغناء، وفي الشعر العامي.

2- تدهور النظام التعليمي ومناهجه عمومًا، وفي اللغة العربية وآدابها خصوصًا، وعلى نحو مستمر لا سيما منذ عقد الستينيات، وحتى الآن، ويعود ذلك إلى ما يلي:

أ- تراجع الذائقة اللغوية والأدبية لبعض مؤلفي مناهج اللغة العربية، وإعادة إنتاجهم لأنماط من النصوص النثرية والشعرية المقررة على الطلاب، التي تتسم بالصعوبة التي تدفع غالب الطلاب إلى الصد عن اللغة الفصحى، وعدم اختيار النصوص التي تفتح الأبواب أمام التلاميذ والطلاب إلى عشق اللغة والبلاغة.

ب- الطابع النقلي في العملية التعليمية التي تعتمد على الحفظ والاستظهار في الاختبارات المختلفة في اللغة العربية وغيرها من المواد المقررة.

ج- الربط بين العملية التعليمية في درس اللغة العربية الفصيحة بالدين والعقيدة -على أهمية ذلك- إلا أن ذلك أدى إلى تديين اللغة، والبلاغة العربية.

د- سطوة اللغة العامية في أجهزة الإعلام المرئية والمسموعة، وفي الأغاني والمسرحيات الكوميدية وغيرها، وفي السينما، وهو ما أثر سلبًا على تعلم اللغة العربية وآدابها لدى الطلاب.

هـ- استخدام اللغة العامية لدى المدرسين والمدرسات في التعليم العام، بل لدى بعض أساتذة الجامعات، لا سيما في الكليات التي تدرس العلوم الاجتماعية، في كليات الآداب والعلوم السياسية والتجارة، بل ووصل الأمر إلى كلية الحقوق.

3- حركية اللغة العامية المصرية وتطورها وتمددها، وفي ذات الوقت جمود ران على اللغة العربية الفصيحة، من حيث البنيات النحوية، والمفردات المواكبة لانفجار المفردات والمفاهيم والنظريات والمصطلحات في الفلسفة وثورة الألسنيات ومناهجها ونظرياتها ومصطلحاتها في ظل الثورات التقنية الثانية والثالثة، حتى الرابعة الرقمية بامتياز، مع بطء سياسة التعريب على الرغم من الجهود المشكورة للمجمع اللغوي المصري، والمجامع اللغوية العربية.

4- بعض من الفوضى في استراتيجية الترجمة عن اللغات الأجنبية على نحو أدى إلى بعض من الفوضى الاصطلاحية، وعدم الدقة والركاكة اللغوية، لا سيما في مجال العلوم الاجتماعية، وذلك لبعض من الجمود في القاموس العربي الفصيح.

1- من هنا نستطيع القول إن هناك صراعات وفجوات وتوترات بين اللغة الفصيحة والعامية في مصر، على الرغم من بعض الجهود لتجسير الفجوة، دعا إليها بعض المثقفين والمبدعين المصريين، وعلى رأسهم توفيق الحكيم ودعوته ويوسف إدريس إلى اللغة الثالثة أو الوسيطة بين العربية الفصيحة الرصينة، واللغة العامية في مفرداتها الفصيحة والتي تبدو كأنها عامية لدى بعض الكتاب والإعلاميين.

2- هيمنة اللغة الإعلامية الميسرة، لا سيما في الكتابات الصحفية، في لغة الأعمدة الصحفية وصياغة الأخبار، والمقابلات، والتحقيقات الصحفية مع المصادر المختلفة.

3- تزايد الصراع مع تردي وتراجع مستوى اللغة الإعلامية عمومًا، لا سيما "التلفازية" أو المرئية، وميلها الغلاب إلى العامية مع الأجيال الجديدة من معدي ومقدمي البرامج المرئية المصرية، الفضائية، وفي الأقنية المرئية الرسمية.

4- استخدام العامية في عناوين الصحف الخاصة و"المستقلة" لا سيما في نهاية عقد التسعينيات، وفي العقد الماضي، وحتى الآن لجذب القراء.

5- تراجع الملكات والقدرات اللغوية بل والإملائية لغالبية الأجيال المتتالية من الصحفيين والصحفيات.
6- في السرد الروائي والقصصي ثمة تراجع في بعض مستويات اللغة ومجازاتها، والتداخل بين الفصحى الرديئة في مستواها البلاغي والعامية، لدى بعض الكتاب والكتابات.

السؤال لا يزال مطروحًا: هل ثمة صراع أم توافق؟
الصراع لا يزال مستمرا ويتمدد، وثمة خفوت في دعوات تطوير اللغة الفصيحة، وتمدد اللغة العامية، بعض التوافق يتحقق في بعض الأعمال السردية الإبداعية، التي تكتب باللغة الفصيحة المتطورة، مع دمج بعض من اللغة العامية المحلية في بعض مكونات بنية السرد الروائي، والقصصي، وهو أمر إيجابي.

من ناحية أخرى ثمة تدهور في الكتابة والحديث الشفاهي باللغة العربية الفصيحة لصالح عامية تفتقر إلى الدراسة العميقة، وإلى قاموس متجدد يحدد في دقة مفرداتها ومعانيها ودلالاتها.

لا تزال الدعوة إلى لغة ثالثة بين العربية الفصيحة والعامية، تمتلك بعضا من الوجاهة والصلاحية، مع ضرورة إيلاء عناية خاصة لتطوير اللغة العربية الفصيحة، وهي تتطور وتتجدد عبر الزمن ولغتنا تطورت منذ نهاية القرن التاسع عشر، وطيلة عقود القرن الماضي، وذلك على الرغم من الآثار السلبية لسعي بعض قوى الإسلام السياسي، وبعض الدعاة السلفيين إلى تديين اللغة وفرض أنماطها اللغوية الدينية الموروثة لتغدو لغة الخطابات الدينية، التي كانت قد تطورت مع اجتهادات بعض الإصلاحيين الإسلاميين الليبراليين، من الطهطاوي ومحمد عبده والكواكبي، ومصطفى المراغي، ومحمد عبد الله دراز، ومحمود شلتوت وعبد المتعال الصعيدي، وعبد الحميد بخيت وآخرين، وتراجعت لغة الخطاب الديني مع هيمنة الإسلام السياسي والسلفي الجهادي والراديكالي.

أستطيع القول إن الصراع بين الفصحى والعامية، يعود في بعض جوانبه إلى مشكلات التطور التقني والعلمي والثقافي والاجتماعي، بل والسياسي في مصر والعالم العربي، فثمة تزايد في فجوات التخلف التاريخي بيننا وبين الدول الغربية، وبعض دول آسيا الناهضة، في التقنية والعلوم الطبيعية، على نحو يساعدها على تطوير لغاتها من خلال الاكتشافات التقنية والعلمية ومن ثم تسمية هذه الاكتشافات واصطلاحاتها، من ناحية أخرى استعارة ودمج المفردات والاصطلاحات الجديدة في قلب لغاتها أو عبر اللغة الإنجليزية، ومن ثم يؤدي ذلك إلى حيوية بعض هذه اللغات. التخلف العلمي المصري والعربي، يسهم في إعاقة تطور اللغة العربية الفصحى، لا سيما في ظل ظاهرة تديين اللغة ذات الأبعاد السياسية، ناهيك ببعض الجمود الذي ران على جهود اللغويين وابتعاد بعضهم عن متابعة التطورات العلمية والنظرية في مجال اللغويات والألسنيات التي أدت إلى تطورات نظرية في مجالات العلوم الاجتماعية قاطبة.
ثمة حاجة ملحة إلى مناقشة أكثر عمقًا للصراع بين الفصحى والعاميات في حياتنا اليومية والفكرية واللغوية.

السبت، 20 يناير 2018

تسجيلات العدوان الذي تقوم به الامارات على الدول العربية و الاسلامية

اليمن

الوجود الإماراتي في اليمن، هل الهدف منه تحرير اليمن أم أن مشروعها توسعي شيطاني؟! الإجابة في التقرير المرفق 


pic.twitter.com/5BoFlBDSD6

عصابة أبو ظبي تركت 3 جزر إماراتية محتلة وأرسلت جيشها لإحتلال جزيرة سقطرى اليمنية!! 


pic.twitter.com/WXfmc3pGQ1

======


بعد الأزمة الخليجية! شركة (بلاك ووتر الأمريكية) تدير عملياتها الأمنية في #الخليج للسيطرة عليه وتعزيز النفوذ الأمريكي على خُطى (شركة الهند الشرقية البريطانية) في توظيف المرتزقة لمواجهة الربيع العربي ونهب ثروات المنطقة باعتراف مؤسسها إريك برنس! #معركة_الوعي 


pic.twitter.com/XfbT9i21lb

ابواق ابوظبي القذرة 


نعم المزروعي يمثل الشعب الاماراتي ويمثل حاكمهم والكل راضي بكلامه وبقذارته واللي مب عاجبه كلامي خل نشوف له مرجله ورد ع تغريده من تغريدات الكلب المزروعي فيما يخص الاعراض شعب لا مرجله ولا مروءه ولا كرامه #النعاشات #إمارة_الشر #غرد_بصورة_تطير_وزار_محمد_زايد 


pic.twitter.com/AZdefYQB7J

مصر


اتهموا “مرسي” بمحاولة بيعها لقطر.. نظام “السيسي” يؤجر منطقة “الأهرامات” لـ”أبو ظبي” !

bit.ly/2mHEiTs

افريقيا


عصابة أبو ظبي بدل أن تحرر جزرها المحتلة ذهبت لإحتلال الجزر والموانئ اليمنية واليوم امتدت الى دول القرن الأفريقي!! 



pic.twitter.com/M0Zhdgoopv


اصبحت الامارات والسعوديه هما..من يحارب الاسلام في افريقيا تحت مسمى مكافحة الارهاب..!!
 https://twitter.com/sputnik_ar/status/940832246591885314

تونس


الرجل الذي أوقف عبدالله بن زايد ومحمد بن زايد عند حدهم وكانت النتيجة انهم وجهوا الاعلام عليه ورشوا قيادات في الجيش لعمل الانقلاب انه الشريف المنصف المرزوقي قاصف جبهات محمد وعبدالله بن زايد 


pic.twitter.com/WRgqXPjlgs

رئيس #تونس السابق: هناك جهات اتصلت بقيادات في الجيش التونسي لتحريضها على الإنقلاب مافيه غير #محمد_بن_زايد رأس التآمر والخيانة 


pic.twitter.com/7iaxFZCQfP

======

مصر ليبيا تركيا الصومال افغانستان
حقائق يجلها الكثيرين عن شيطان العرب 


pic.twitter.com/LXKJvX90jB


ليبيا



جرائم الامارات ضد شعب ليبيا ضبط 9 طن ترامادول بمطار طرابلس قادمة على طائرة إماراتية https://www.youtube.com/watch?v=Drzyq3cNz2U …
الإمارات والدور الهدام الذي تقوم به ضد الأمة؟؟؟ / العقيد م د/زايد محمد البناوي

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2017/08/blog-post_97.html


الشيخ عبدالله بن علي من #إمارة_أبوظبي_المارقة 15-1-2018: لقد قررت التضحية بنفسي؛ لكي لا يلحق أذى بمن أحبهم بعد أن منعني ولي عهد #إمارة_أبوظبي من العودة إلى بلادي أنا وبناتي. #الأزمة_الخليجية مبنية على مصالح وطمع في ثروة قطر من قبل ولي عهد #السعودية و ولي عهد #أبوظبي فتمسكوا بتميم 


pic.twitter.com/ZL77FvEarI



الامارات تقدم رشوة الي الناطقة باسم وزارة الخزانة الاميركية هاجر شمالي للتاثير على سير التحقيق في جرائم التحالف السعودية الامارات في اليمن https://twitter.com/carmelotweet/status/933594799390773248 …

تقرير سويسري عن جرائم “بن زايد” .. الحصيلة المُرّة لحقوق الإنسان في الإمارات

النائب السابق في الكويت ناصر الدويلة يتحدث بحرقة عن جرائم السعودية و الامارات في الدول العربية


=====================================

اين ما تجد ثوارت شعبيه تجد يد الامارات الخبيثة الاثمة

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_205.html

محمد_زايد طلب من شركة بلاك ووتر عدم تجنيد أي مسلم

بصفوفها لأن المسلم لا يصوب سلاحه على أخيه المسلم الشعب_يعشق_تميم pic.twitter.com/RN5UYYVi6d

وزير خارجية قطر يكشف تفاصيل لاول مره الإمارات

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_31.html


=========
ابواق ابوظبي

تناقض فهد الشليمي مرة يهاجم الاخوان و مرة يثني عليهم

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_660.html

سفير مصري المجتمع الدولي لايعترف باتهام قطر بالارهاب

السفير المصر وعلى القناة السعودية بعد ختام مؤتمر قطر عراب الفوضى والأزمات يعترف ان المجتمع الدولي يتجاهل دول الحصار و لايصدق اكاذيبهم باتهام قطر بدعم الارهاب

pic.twitter.com/aNi9fEa9uJ


تعليمات ضابط المخابرات الحربية المصرية الي الاعلاميين في مصر

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_21.html


فؤاد الهاشم الرجل الذي باع نفسه ووطنه للشيطان

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_25.html


تعرف على هوية عناصر داعش في سيناء

http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2018/01/blog-post_36.html

الرد على منكر السنة عن آية مااتاكم الرسول فخذوه وان سبب نزولها


سبب نزول هذه الآية تقسيم ممتلكات يهود بني النضير بعد خروجهم من المدينة

====================

قوله تعالى: ( وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا ).وجوه الدلالة من الآية الكريمة:

1. أن الله تعالى أمر بأخذ الذي آتانا الرسول وترك ما نهانا عنه، والأمر يفيد الوجوب. وما آتى الرسول وما نهى عنه هو السنة النبوية، وبالتالي فهي واجبة الاتباع. ويؤكد هذا المعنى تتمة الآية: ( واتقوا الله إن الله شديد العقاب ).
2. هنا أسند الله تعالى الإتيان والنهي للنبي صلى الله عليه وآله وسلم، فدل على أنهما صادران منه. ولو كان المراد ما آتى القرآن ونهى، لما صح أن يسند ذلك إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم، إذ القرآن كلام الله تعالى، وليس كلامه صلى الله عليه وآله وسلم. والكلام يسند إلى من صدر منه أولاً لا إلى ناقله ومن تكلم به بعد ذلك. فلا يقال عن القرآن أنه كلام محمد صلى الله عليه وآله وسلم لأنه بلغه، بل هو كلام الله تعالى لأنه هو من ابتدأ التكلم به. وتأمل رد الله تعالى على المشرك القائل عن القرآن: ( إن هذا إلا قول البشر ) قال: ( سأصليه سقر ).
3. سياق الآية في معرض الحديث عن قسمة الفيء، قال تعالى: ( ما أفاء الله على رسوله من أهل القرى فلله وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل كي لا يكون دولة بين الأغنياء منكم ). ومعلوم عقلاً واضطراراً أن العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب.
كما في قوله تعالى: ( قال أنا يوسف وهذا أخي قد من الله علينا إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين ). فكون الله لا يضيع أجر المحسنين عامٌّ لفظاً، وإن كان في سياق الحديث عن رجلين خاصين، هما يوسف وشقيقه، لكن العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب.

=======

{قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ }آل عمران31

السنة شارحة لكتاب رب العزة
والسنة آتية بأحكام لم يتطرق إليها القرآن
والسنة مبينة لأحكام وردت في القرآن
فقد ضل من استغنى بالقرآن
لأنه لا يتبع القرآن

ولو اتبعه لعلم أن فيه آية تقول : {وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا}الحشر7
فإن قالوا هذه في الفيء
فقد قالوا بأن القرآن غير صالح لكل زمان ومكان
وإنكارهم لصلاحيته على كل الأزمان جهل منهم
فما دام غير صالح لزمانكم فلماذا تأخذون به
أم أنكم تأخذون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض
وقد قال رب العزة في محكم تنزيله : {أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ فَمَا جَزَاء مَن يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنكُمْ إِلاَّ خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا اللّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ }البقرة85


========


الرد على منكر السنة الاكتفاء بالقرآن / هل القرآن يغني عن السنة ؟ http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2014/12/blog-post_399.html … 

… لماذا يجب أخذ السنة مع القرآن و ليس القرآن وحده كما يريد منكري السنة ؟ http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2017/12/blog-post_82.html …

… … الامر من الله باتباع النبي وطاعته واتباع سنته http://aljazeeraalarabiamodwana.blogspot.com/2014/12/blog-post_632.html … … …

كيف نرجو إجابةً لدعاءٍ قد سددنا طريقها بالذنوب

من أعظم موانع استجابة الدعاء أكل وشرب ولبس الحرام ترك الأمر بالمعروف والنهي عن المنكروارتكاب المعاصي فال تعالى ومااصابكم من مصيبة فيما كسبت ايديكم / الشورى30 فلابد من الاخلاص في الدعاء فادعوا الله مخلصين له الدين / غافر 14